Index   Back Top Print

[ AR  - DE  - EN  - ES  - FR  - HR  - IT  - PL  - PT ]

POPE FRANCIS

GENERAL AUDIENCE

Paul VI Audience Hall
Wednesday, 12 February 2020

[Multimedia]


 

Speaker:

[في إطارِ تعاليمِهِ حوْلَ التطويبات التي يرويها إنجيلُ القديس متى، توَقَّفَ قداسة البابا اليَومَ عند التطويبة الثانية: "طوبى لِلْمَحزُونين، فإِنَّهم يُعَزَّون"، موضحًا أنه قد يكون لهذا الحزن أو البكاء سببان: الأوّل لموت شخص عزيز علينا أو لمعاناته؛ السبب الثاني، هو الخطيئة. وشرح قداسته أن البكاء بسبب الخطيئة هو بكاء ينبع من شر صنعناه أو خير أهملناه، أو لعدم أمانتنا في علاقتنا مع الله. ودعانا قداسته إلى أن نتأمل في بكاء القديس بطرس، الذي قاده إلى حب جديد صادق، على عكس بكاء يهوذا، الذي لم يقبل نفسه خاطئًا فانتحر. وأكد البابا إن إدراك فحاشة الخطيئة والبكاء عليها هو نعمة من الله، وهو عمل الروح القدس، لأن أجمل تعبير للحياة المسيحية هي الرحمة، ولأن الحكيم هو مَن يقبل الألم المرتبط بالحب، لأن معه سيستقبل الروح القدس المعزي: حنان الله الذي يغفر ويصلح. ودعانا قداسته لأن نتذكر دائمًا أن الله لا يعملنا بحَسَبِ خَطايانا ولا يكافئنا بحَسَبِ آثامِنا، وأنه يدعونا لعيش الرحمة والشفقة مع الآخرين، لنختبر وفرة محبته].

 

Santo Padre:

Rivolgo un cordiale benvenuto ai pellegrini di lingua araba, in particolare a quelli provenienti dalla Terra Santa, dalla Giordania e dal Medio Oriente. Chi crede in Dio non si lascia soffocare dal suo pianto, qualunque ne sia la ragione. Ma, lo vince con la forza dello Spirito Santo e lo trasforma in una vita nuova, per sé e per gli altri. Il Signore vi benedica e vi protegga ‎sempre dal‎ maligno‎‎‎‏!

 

Speaker:

أُرحّبُ بالحجّاجِ الناطقينَ باللغةِ العربية، وخاصةً القادمينَ من الأراضي المقدسة، ومن الأردن ومن الشرق الأوسط. إن من يؤمن بالله لا يسمح لحزنه بأن يخنقه، أيًّا كان سببه. بل يتغلّب عليه بقوّة الروح القدس، ويحوِّله، لنفسه وللآخرين، إلى حياة جديدة. ليبارككم الرب جميعا ويحرسكم دائما من الشرير!

 



© Copyright - Libreria Editrice Vaticana